وتأتي هذه الدورة حساب بلاغ الجامعة في إطار إنجاز المغرب، ودعما للمقاولة الناشئة، وتشجيعا لطلبتها على إنشاء المقاولات الصغرى، حيث ستعرف الدورة الرابعة مشاركة ثمان (08) مقاولات طلابية ناشئة لجامعة شعيب الدكالي، ستتنافس من أجل الفوز لتمثيل الجامعة في المباراة الوطنية.

وعلى غرار باقي الدورات الثلاث السابقة كرست كل من الجامعة وشركاؤها، إنجاز المغرب وجمعية الأطر العليا للمكتب الشريف للفوسفاط، جهودهم لتقديم تكوين نظري وعملي لفائدة 250طالب من مختلف المؤسسات التابعة للجامعة برسم الموسم الجامعة 2015-2016.

هذا وقد أشرف أساتذة باحثين بالجامعة وأطر عليا للمكتب الشريف للفوسفاط على تأطير الطبة من أجل إحداث وتدبير المقاولة الناشئة الذاتية في إطار التنافسية  ضمن برنامج “COMPANY PROGRAM”الذي تم اعتماده بالمغرب من قبل إنجاز المغرب، العضو ب “Junior Achievement Worlwide”الرائد في مجال تحفيز المقاولات الناشئة والتربية على المقاولة عبر العالم، والمساهمة في ترويج ثقافة المشاركة والابداع، لخلق جيل جديد من المقاولين المرتبطين بجيل العاملين في النظام الاقتصادي المغربي والعالمي.

ستتولى لجنة التحكيم الإعلان عن المقاولة الفائزة استنادا إلى معايير تم الاتفاق حولها من قبل الشركاء الثلاث، من أجل تقييم وإبراز العمل المبذول طيلة أسدس من طرف الطلبة، الذين سيخوضون غمار التنافسية، لإبداء براعتهم في خلق وتسيير مقاولاتهم الذاتية.

الشركاء الثلاث يهدفون من خلال هذا البرنامج إلى تلقين الطلبة ثقافة الإلهام وإعطائهم الوسائل اللازمة وفرص التعارف وتبادل الخبرات للتمكن من إنشاء مقاولاتهم الذاتية، بهدف المشاركة في بناء نظام اقتصادي صالح لتطوير المقاولات الناشئة بالمغرب.