وأثار موضوع المرسومين اللذان أقرهما وزير التربية جدلا كبيرا في الوسط التربوي خصوصا الأستاذة المتدربين، ما جعلهم ينظمون مسيرات احتجاجية بمعظم المدن المغربية، لكن التدخل الهمجي حال دون مرور هذه المسيرات بشكل سلمي.