في موضوع: "الأمن في الفضاء العام، التبليغ والولوج إلى انتصاف فعلي وفعال للناجيات"

بوشعيب نفساوي - نظمت اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالدار البيضاء سطات، بشراكة مع جامعة شعيب الدكالي بالجديدة وهيئة المحامين بالجديدة يوم الجمعة 3 دجنبر الجاري، يوما دراسيا حول موضوع "الأمن في الفضاء العام، التبليغ والولوج إلى انتصاف فعلي وفعال للناجيات".

ويهدف اللقاء الدراسي الذي احتضنه مركز دراسات الدكتوراه بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمدينة الجديدة، إلى تعميق النقاش العمومي حول فعلية سبل الانتصاف في مجال مناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي والحد من الإفلات من العقاب والتعبئة لكسر ثقافة الصمت وعدم التبليغ عبر مساءلة النظم الاجتماعية والثقافية والقانونية والمؤسساتية وإذكاء الوعي بمدى انتشار الظاهرة بمعية مختلف الشركاء المحليين والجهويين المعنيين.
ويأتي تنظيم هذا اللقاء الدراسي انخراطا في فعاليات الحملة الأممية للحد من العنف ضد النساء والفتيات التي تنظم كل سنة في الفترة ما بين 25 نونبر و10 دجنبر، تعزيزا للضمانات المتعلقة بالولوج إلى العدالة لضحايا العنف ضد النساء وعدم الإفلات من العقاب.
وعرف اللقاء مشاركة ممثلي مجلس الدار البيضاء - سطات، والنيابة العامة بالجديدة والأمن الإقليمي بالجديدة وفعاليات مدنية وأكاديمية وحقوقية، حيث تطرق إلى مواضيع غاية في الأهمية منها موضوع "التحديد المفاهيمي للفضاء العام ودوره في ضمان الأمن"، من تقديم إحسان الحافظي، عضو اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان الدار البيضاء-سطات، وموضوع "العوامل السوسيوثقافية المكرسة لثقافة العنف ضد النساء والفتيات في الفضاء العام"، من تقديم عبد الهادي أعراب، أستاذ علم الاجتماع ، كلية الآداب والعلوم الإجتماعية بالجديدة، وموضوع "السياسة المجالية الضامنة للولوج الآمن للنساء"، من تقديم رقية أشمال، نائبة رئيس مجلس جهة الدار البيضاء سطات. وموضوع "دور المجتمع المدني في مواكبة ودعم الناجيات من العنف"، من تقديم نجاة الرازي، خبيرة وفاعلة حقوقية وجمعوية. وموضوع "فعلية سبل الانتصاف بين القانون والممارسة"، من تقديم سامي سليماني، عضو مجلس هيئة المحامين بالجديدة. وموضوع "دور خلية التكفل بالنساء ضحايا العنف في تيسير الولوج لسبل الانتصاف الفعال"، من تقديم النوري زعري، نائب وكيل الملك ورئيس خلية العنف ضد النساء بالمحكمة الابتدائية بالجديدة. وأخيرا موضوع "صعوبات التبليغ والتحري في الجرائم الجنسية في الفضاء العام"، من تقديم رئيسة خلية التكفل بالنساء ضحايا العنف بالأمن الإقليمي بالجديدة.