افتتح أمس السبت بقاعة عبد الكريم الخطيبي بالحي البرتغالي بالجديدة المعرض الجماعي "شذرات فنية" للفن التشكيلي بمشاركة 27 فنانا يمثلون مدن البيضاء، خنيفرة، البئرالجديد، سطات، ابن جرير، خريبكة، الرباط، بني ملال، أزمور، والجديدة.

وعرف المعرض الذي افتتحه عامل إقليم الجديدة محمد الكروج رفقة المدير الإقليمي للثقافة عبد الرحمان عريس، عرض أكثر من 32 لوحة تشكيلية، كما حضره عدد مهم من الوجوه الفنية المألوفة والمهتمة بالمجال الفني ولاسيما الفن التشكيلي، ويستمر إلى غاية 03 دجنبر من السنة الجارية.
ويأتي تنظيم المعرض الذي أشرفت عليه جمعية "مازآر" للفن التشكيلي بالجديدة احتفاء بذكرى عيد الاستقلال المجيد، حيث تميز بتنوع المدارس والأساليب الفنية منها ما هو واقعي وتجريدي وسريالي وغيرها من الفنون الجميلة التي انبهر بها زوار المعرض.
وحاولت الجمعية من خلال تنظيم المعرض الجماعي ربط جسور التواصل بينها وبين مبدعيها في نسق منسجم وموحد، بفضاء تاريخي وتحت أنغام الموسيقى التي أبدع في عزفها شباب جمعية الأكاديمية موصلي، كما تخلله حفل توزيع الشواهد على المشاركين.