تمكنت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تمكنت من توقيف شخص بأزمور من ذوي السوابق القضائية يبلغ من العمر 37 سنة للاشتباه في ارتباطه بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي لمخدر الشيرا، وذلك على إثر معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، حيث جرى تنفيذ العملية بتنسيق ميداني مع عناصر الدرك الملكي، بدوار العيساوي باثنين شتوكة بضواحي أزمور.

وقد أسفرت عمليات التفتيش المنجزة داخل ضيعة فلاحية عن حجز 110 رزمة من مخدر الشيرا يناهز وزنها الإجمالي 3 أطنان و700 كيلوغرام، فضلا عن ضبط زورق مطاطي كبير ومحركين يشتبه في تسخيرهم لأغراض التهريب الدولي للمخدرات عبر المسالك البحرية.
وتم إيداع الشخص الموقوف تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث التمهيدي الذي تباشره الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتوقيف كل المتورطين المرتبطين بهذه الشبكة الإجرامية، وكذا تحديد امتداداتها الإقليمية والدولية، فضلا عن رصد ارتباطاتها المحتملة بشبكات الاتجار الدولي في المخدرات.
وأوضح بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني أن هذه العملية الأمنية النوعية، بحسب بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني، في سياق التدخلات الأمنية المشتركة بين مصالح الأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني من أجل مكافحة شبكات الاتجار الدولي في المخدرات والمؤثرات العقلية.