وسيوارى جثمان الفقيد الثرى بعد صلاة عصر اليوم بالمقبرة المجاورة لمقر سكناه بنفس القبيلة.

ويعد موحا والحسين أشيبان، من الوجوه الفنية الشهيرة، التي طبعت ببصماتها فن “أحيدوس” بالأطلس المتوسط ومكنته من تحقيق إشعاع وطني وعالمي.

ويعتبر الراحل، الذي شارك في حوالي 150 من الملتقيات والمهرجانات الدولية ، أول مغربي أوقد مشعل افتتاح كأس العالم لكرة القدم بإسبانيا سنة 1982 ، كما حاز على عدة أوسمة وجوائز عالمية سلمت له من طرف شخصيات عالمية كوسام الفنان العالمي الذي سلمته له ملكة بريطانيا سنة 1981.