ويأتي الاحتفاء بالفنانة محاسن الأحرش إلى جانب مجموعة من الفنانين التشكيليين من أمثال خالد شقور، سعيد المساري، مريم السوعلي أبوزيد، من خلال معارض جماعية بأروقة مختلفة بداية من رواق بيرتوتشي مع الفنان خالد شقور إلى رواق السرغيني مع الفنانة محاسن الأحرش.

وعشقت محسان الأحرش اللون والفرشاة منذ صغرها، وصقلت موهبتها بالمعهد الوطني للفنون الجميلة حيث أضحت تحضر كل الحصص التطبيقية مع ابرز الفنانين التشكيليين الذين درسوا بالمعهد أمثال الفنان عبد السلام النوار ، بوزيد بوعبيد، عبد الكريم الوزاني و غيرهم من الفنانين المرموقين، و استمالت قوة إبداعها عبر العمل المتواصل و حضورها المتكرر بمختلف المحافل الثقافية و الفنية.

الفنانة محاسن الأحرش فنانة عصامية، نظمت عدة معارض فردية و جماعية داخل المعرب و خارجه، وشاركت في عدة محترفات فنية كان آخرها بمدينة مراكش. ويحتضن المركز الثقافي بتطوان الفنانة محاسن الأحرش لتعرض أعمالها الأخيرة وتبرز الجانب الآخر من حياتها الفنية.