تحتضن مدينة الجديدة خلال الفترة الممتدة من 15 إلى 20 أكتوبر 2019 الدورة الثانية عشرة لمعرض الفرص، بمركز المعارض محمد السادس، تحت شعار "الفرس في المنظومات البيئية المغربية".
وأشار بلاغ الجهة المنظمة أن المعرض المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، سيسلط الضوء خلال هذه الدورة على علاقة الفرس بالمنظومات البيئية للمملكة، إذ يُعد المغرب من البلدان الغنية بثروته الطبيعية، البشرية، البيئية و الحيوانية ويشمل أيضا عدة منظومات بيئية بحسب مميزاتها من ناحية التضاريس والمناخ أو الغطاء النباتي حيث تتميز هذه المنظومات بتنوعها من مناطق رطبة و جافة وشبه جافة و منحدرات ساحلية و مرتفعات جبلية, كما أن هذه المنظومات البيئية تضم غطاء نباتيا وثروة حيوانية متنوعة حيث يُعد الفرس عنصرا مهما من بينها.

وأضاف البلاغ أن برنامج المعرض يتضمن إقامة مجموعة من المسابقات، وعدد من الأنشطة المتعلقة بالفروسية الترفيهية، إلى جانب أنشطة تساهم في العمل على تشجيع المهن والمهارات المرتبطة بعالم الفروسية، وإشعاع الموروث الثقافي الوطني للقطاع، وينتظر أن يشارك به أزيد من 700 فارس، من حوالي 40 دولة، كما ستعرف منافسة أجود السربات في الدورة الرابعة للجائزة الكبرى لصاحب الجلالة الملك محمد السادس للتبوريدة، وإقامة المحطة الثالثة من الدوري الملكي المغربي للقفز على الجوائز، الذي يشهد مسابقتي فئتي CSI 1* و CSI 4*. إلى جانب كأس المربين المغاربة للخيول العربية، والمباراة الدولية لجمال الخيول العربية الأصيلة، والبطولة الدولية للخيول البربرية، والبطولة الوطنية للخيول العربية البربرية، ونهائيات مسابقة "إيكي بلاي"، إضافة إلى عدد من المحاضرات الثقافية والعلمية والندوات الموضوعاتية، فضلا عن فضاء تربوي وترفيهي مفتوح أمام الأطفال يتضمن مجموعة من الفقرات التي تسعى إلى تسهيل نقل ثقافة الفرس إلى الزوار من الناشئين، إلى جانب أمسيات عروض الفروسية تقدمها فرق من داخل وخارج المملكة.
ويحتل المعرض مكانة متميزة باعتباره مناسبة مهمة للمساهمة في النهوض بقطاع الفروسية على المستوى الوطني والعمل على تطويره، وبذلك إبراز مختلف تجليات الفرس و دوره داخل المنظومة ، كما أنه فرصة لتبادل التجارب والخبرات بين مختلف المتدخلين والمهنيين.