تمكنت عناصر الشرطة القضائية بالجديدة من وضع اليد على زعيم عصابة متورط في سرقة أربع صيدليات بمدينة الجديدة خلال الشهر الماضي من السنة الجارية.
وقد تمت يوم الخميس الأخير إعادة تمثيل عملية السرقات التي تم اقترافها من طرف المتهم، وسط حراسة أمنية مشددة، حيث تم التنقل به عبر أربع مراحل على متن سيارة الشرطة حيث تتواجد الصيدليات الأربع بكل من حي المويلحة وطريق مراكش وشارع محمد الخامس وحي النجد.

وقد أعاد المتهم البالغ من العمر حوالي 30 سنة والمنحدر من خارج الجديدة تفاصيل السرقات، وسط حشود غفيرة من سكان المناطق المتواجد بها الصيدليات المستهدفة بالسرقة، حيث كشف المتهم للمحققين كل صغيرة وكبيرة عن طريقة اقتحام الصيدليات وسرقتها، كما اعترف المتهم بالمنسوب إليه، إذ يعتبر زعيم العصابة التي تتكون من ثلاثة أفراد، وأنه العقل المدبر لسرقة الصيدليات الأربع بالجديدة.
وبعد الانتهاء من عملية تمثيل السرقات، تم وضع الاحتفاظ بالمتهم بتعليمات النيابة العامة المختصة رهن تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معه حول المنسوب إليه، كما تم بالمناسبة توقيف مرافقه، بينما تم إصدار مذكرة بحث في حق متهم ثالث.
وكانت عمليات سرقة الصيدليات الأربع قد تمت تزامنا مع عطلة عيد الفطر، حيث استول الجناة على مبالغ مالية إضافة إلى أدوية باهضة الثمن، كما أنها تمت في توقيت متقارب وتم التخطيط لها بإحكام وبطريقة احترافية، حيث تم الاستيلاء على الجهاز الخاص بكاميرا المراقبة، تفاديا للتعرف عليهم.