نظم الموقع الاجتماعيtheShukran أول معرض له للصور الفوتوغرافية يحمل اسم "قل شكرا" Say Shukran يعرف بالعادات والتقاليد بالعالم، بمشاركة
52 مصورا من مختلف العالم، منهم مصورين حائزين على جوائز عالمية مثل World press photoو sony photography awords من بينهم المصور المغربي نور الدين الغماري والمصور إبراهيم النكادي.

حاضنة ثقافية تهدف إلى دعم المقاولة الإبداعية والثقافية بالمدينة

بشراكة مع مؤسسة ثرية وعبد العزيز التازي/ لوزين، تنظم "أكت4كومينيتي خريبكة" بالمجمع الشريف للفوسفاط خلال الفترة الممتدة من 11 إلى 19 أكتوبر الجاري الدورة الأولى للمهرجان متعدد التخصصات "منجم الفن".
وقد تم تسليط الضوء على هذه التظاهرة الأولى من نوعها بمدينة خريبكة يوم الاثنين 7 أكتوبر الجاري بالمكتبة الوسائطية بخريبكة، حيث تم الإعلان عن انطلاق مشروع حاضنة ثقافية وإبداعية، تهدف إلى دعم المقاولة الإبداعية والثقافية على صعيد المدينة، وتمنح للفاعلين الثقافيين والفنانين المحليين منظومة شاملة للتتبع والمرافقة.

تشرع القاعات الوطنية في عرض الفيلم الكوميدي الجديد "هالا مدريد فيسكا بارصا" لمخرجه المغربي عبد الإله الجوهري، انطلاقا من 2 أكتوبر 2019، بينما يلتقي الصحافيون يوما قبل ذلك مع طاقم الفيلم في العرض ما قبل الأول بالمركب السينمائي ميغاراما، حوالي الساعة السابعة والنصف مساء.
ويحكي الفيلم خلال ساعة و35 دقيقة، قصة "بولحواجب"، وهو رجل ذو نفوذ وسلطة، من مناصري فريق ريال مدريد، دأب على فرض شغفه بهذا النادي ولاعبيه على سكان القرية، ومنع الانتماء لأي ناد آخر، خصوصا فريق برشلونة، الخصم التاريخي لفريقه المفضل الريال.

افتتحت إدارة مسرح إسطنبولي وجمعية تيرو للفنون فعاليات الدورة الثانية من «مهرجان أيام فلسطين الثقافية» التي نظمت مؤخرا على «المسرح الوطني اللبناني» في مدينة صور، بحضور الأستاذ أمجد قاسم ممثلاُ السفارة العراقية في لبنان، والمستشار أحمد علي ممثلاً سفارة نيجيريا في لبنان، ووفداً ممثلاً بلدية صور والاتحاد العام للفنانين الفلسطينيين في لبنان، وحشد من الأهالي والطلاب.

التمثيل جاء بإلحاح من الشركة المنتجة

كشفت الفنانة المغربية دنيا بطمة عن أول تجربتها في مجال التمثيل من خلال مسلسل مغربي سيعرض على القناة المغاربية mbc5 التي انطلقت مؤخرا.
وأوضحت دنيا بطمة في تصريح عقب مشاركتها في سهرة فنية بمنتجع مازغان يوم السبت 21 شتنبر الجاري أنها جد مسرورة بالمشاركة في أول تجربة فنية من نوع آخر، والتي ستجمعها بكبار الممثلين المغاربة الذين تعودت مشاهدة أعمالهم وهي صغيرة، مشيرة أنها ستكون التلميذة النجيبة التي تؤدي أدوارها بكل جدية.